سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل

سوف نتعرف علي : سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل , , كم كيلو تزيد الحامل , كم يزيد وزن الحامل في الشهر الرابع , كم يزيد وزن الحامل في الشهر التاسع , كم يزيد وزن الحامل في الشهر الخامس , كيفية التحكم بالوزن خلال الحمل , كم يزيد وزن الحامل في الشهر الثامن





 

سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل
سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل

سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل





زيادة الوزن في الأشهر الأولى من الحمل تكون أقل مقارنةً بالأشهر الأخيرة ، بسبب الغثيان والتقيؤ في هذه الفترة، إذ تبلغ الزيادة من 0.5 إلى كيلوجرام شهريًا، في حين تشتد في نهاية الحمل وتصبح كيلو إلى كيلوجرامين شهريًا .ويجب ألا تتعدى هذه الحدود وألا تنقص عنها بغرض المحافظة على لياقة الجسم وصحته، لأن ذلك ضار للأم ولجنينها. لكن أحيانًا تحدث الزيادة في الشهور الأولي للأسباب التالية:

سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل , زيادة عرض الخصر وانتفاخ الثدي بسبب هرمون الحمل وهو هرمون “البروجستيرون” مما يزيد من وزن الحامل. زيادة طول الجنين، ففي نهاية الشهر الثالث من الحمل يصبح طوله نحو 10 سنتيمترات ووزنه يتراوح من 40 إلى 50 جرامًا، وهذا يؤثر في وزن الحامل ويسبب زيادته، وبالتأكيد يزداد وزن الحامل كلما زاد وزن الجنين وتقدمت مراحل الحمل. زيادة حجم الرحم، إذ يصبح في حجم ثمرة الجريب فروت بنهاية الشهر الثالث من الحمل وهذا يعمل على زيادة الوزن. وزن المشيمة في جسم الحامل يزيد من الوزن الكلي للجسم.



سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل , زيادة كمية الدم في الجسم يزيد أيضًا من وزن الحامل. تراكم الماء والسوائل في أماكن مختلفة من الجسم خلال هذه الفترة. اختزان الجسم لكمية من الدهون في أثناء فترة الحمل لتمد الجسم بالطاقة اللازمة له. وزن السائل الأمينوسي وهو سائل الحمل الذي يحيط بالجنين ويدعم الطفل داخل الرحم ويحميه من الضغوط والصدمات يزيد أيضًا من وزن الحامل.



لمزيد من المعلومات المفيدة والمتعلقة ب سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل اقرأ مقالتنا حتي النهاية .





 

سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل 1
سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل 1















 موضوعات متعلقة ب سبب زيادة الوزن في الشهر الأول من الحمل   💗 💗



كم كيلو تزيد الحامل



يجب التنويه إلى أن معدل زيادة الوزن للحامل شهريًا يختلف من امرأة لأخرى تبعًا لوزنها قبل الحمل وفيما إذا كانت المرأة حامل بتوائم أم لا. يتم تقسيم فترة الحمل إلى ثلاث مراحل وتستمر كل مرحلة منها لمدة ثلاثة أشهر، ويكون معدل زيادة الوزن للحامل شهريًا بشكل عام كالآتي:

المرحلة الأولى من الحمل: تكتسب الحامل خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل حوالي 900 غرام إلى 1.8 كيلوغرام. المرحلة الثانية من الحمل: هي المرحلة التي تبدأ من الشهر الرابع وحتى نهاية الشهر السادس من الحمل، وتكتسب خلالها المرأة ما يقارب 2.2 كيلوغرام. المرحلة الثالثة والأخيرة من الحمل: يمكن أن تكتسب المرأة خلال هذه المرحلة حوالي 2.4 كيلوغرام.



وتكون هذه الزيادة في حالة اتباع نظام غذائي صحي ومتكامل يحتوي على الحبوب ومنتجات الألبان والبروتين والفواكه والخضراوات والدهون الصحية، وممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة يوميًا. والجدير بالذكر أن معدل زيادة الوزن للحامل شهريًا قد يكون أعلى قليلًا في حالة كانت المرأة من ذوات الوزن المنخفض عن الحد الطبيعي قبل الحمل أو كانت حامل بأكثر من طفل.



كم يزيد وزن الحامل في الشهر الرابع



نرى أن أول ثلاثة شهور من فترة الحمل يمكن أن يزيد حجم الحامل إلى 2 كيلوجرامات، أما في الشهر الرابع يزداد نصف كيلو جرام، أما زيادة وزن الحامل فى الشهر الخامس تصل إلى كيلو جرام، وفي الشهور الأخيرة تتزايد إلى نحو ست كيلوجرامات. وعلى المرأة الحامل أن تحرص ألا يتجاوز حجمها عن 13 كيلو جرام عن أصل وزنها قبل حملها، فلو كان حجم جسمها عاديا وليست سمينة فهنا يجب مراعاة العمل على زيادة وزنها من 11 إلى 14 كيلو جرام وذلك طوال فترة الحمل كاملة.

هذا بخلاف إذا كانت بدينة فمن الأفضل ألا تتعدى الزيادة في وزنها عن 10 كيلو جرام وذلك طوال الفترة أيضا، أما إذا كانت المرأة تعاني من النحافة فلا بد أن تكون الزيادة في حدود من 13 إلى 18 كيلو جرام. وبالتالي فإن من الأمور الهامة والتي يجب مراعاتها ألا يزيد وزن المرأة الحامل عن الطبيعي والمخصص لها خلال هذه الفترة لأن هذا قد يؤدي إلى أضرار جسيمة تصاحبها خلال فترة الحمل وأيضا عند الوضع، كما يصعب عليها أن تعود إلى وزنها كما كانت قبل الحمل.



وهنالك بعض الأمور التي من الممكن أن تساعد على خسارة الوزن للأم بعد عملية الوضع كالرضاعة الطبيعية وبجانب ذلك أيضا القيام بالأنشطة الرياضية، ووجود تنظيم لنظام غذائي معتدل ومتوازن وأيضا يشتمل على كافة العناصر الغذائية. زيادة وزن الحامل في الشهر الخامس بشكل مبالغ وفي أي فترة خلال مدة الحمل من الأشياء التي يجب الحرص على فعل ما يمنع حدوثها وذلك حفاظا على حياة كلا من الأم وجنينها ولتفادي أي خطر قد يحدث لهما جراء ذلك.



كم يزيد وزن الحامل في الشهر التاسع



تستند إرشادات زيادة الوزن خلال فترة الحمل إلى مؤشر كتلة الجسم لدى النساء، ويعتمد مقدار الوزن المكتسب على فئة مؤشر كتلة الجسم قبل الحمل، ففي الثلث الثالث من الحمل بما في ذلك الشهر التاسع، تكون التوصية بزيادة 450 سعرًا حراريًا في اليوم،[٥] ويجب أن تكسب معظم النساء من11.5 إلى 16 كجم أثناء الحمل، فيحصل معظمهم من 1 إلى 2 كجم خلال الأشهر الثلاثة الأولى، ثم 0.5 كجم لكل أسبوع لبقية فترة الحمل هو المعدل الطبيعي للزيادة، وتعد هذه الزيادة الطبيعية في وزن الحامل في الشهر التاسع، ولكن قد يتأرجح مقدار زيادة الوزن اعتمادًا على الوزن قبل فترة الحمل.[٦]









كم يزيد وزن الحامل في الشهر الخامس



تعتبر زيادة وزن الحامل خلال فترة الحمل من الأمور الطبيعيّة التي يجب أن تحصل مع جميع النساء، ولكن هذه الزيادة في الوزن قد تتسبّب بانزعاج الكثير من النساء، ويمكن القول أنّ هذه الزيادة تبدأ في الاختفاء بشكل تدريجيّ عند المرأة منذ لحظة الولادة، وتتساءل الكثير من النساء حول معدّل الوزن المثالي الذي يجب أن تكسبه المرأة الحامل خلال فترة حملها، وتختلف هذه الزيادة من امرأة لأخرى، وذلك نتيجة لوجود اختلاف في طبيعة الأجسام، وسنقوم في هذا المقال بالتعرف على معدّل الزيادة الطبيعيّة في وزن الأم خلال أشهر الحمل، ومن ضمنها الشهر الخامس.

معدّل زيادة وزن الحامل الشهر معدّل الزيادة في الوزن أوّل ثلاثة أشهر كيلوغرامان الشهر الرابع نصف كيلوغرام الشهر الخامس كيلوغرام الشهر السادس كيلوغرامان الأشهر الثلاثة الأخيرة ستة كيلوجرامات إنّ وزن الحامل قد لا يزيد في فترة الثلاثة أشهر الأولى في حال معاناتها من الحرقان والقيء والغثيان.



يجب الانتباه إلى نوعية الأغذية التي تتناولها الحامل، ويمكن القول أن نسبة الزيادة للمرأة الحامل تعتمد على كتلة جسم الحامل قبل فترة الحمل، ويجب أن تحرص الحامل على ألا يزيد وزنها عن 13 كيلوغراماً مقارنة مع وزنها الأصلي في فترة ما قبل الحمل، وإذا كان وزن الحامل قبل فترة الحمل طبيعياً وبدون أي علامات للسمنة، يجب على زيادة وزنها أن تتراوح فقط ما بين 11-14 كيلوغراماً خلال فترة الحمل كلها، أما إذا كانت المرأة سمينة، فيفضل أن لا تزيد نسبة الزيادة في وزنها عن 10 كيلوغرامات خلال فترة الحمل، وفي حال كانت الحامل نحيفة قبل الحمل، فيفضّل أن تكون نسبة زيادة الوزن ما بين 12-18 كيلوغراماً، ويجب التنويه هنا أن زيادة الوزن عند الحامل بشكل كبير من شأنها أن تؤدي إلى حدوث مضاعفات خطيرة متعدّدة، ومن أهم هذه المضاعفات حدوث مشاكل عند الولادة، وصعوبة استعادة الوزن عند الحامل إلى ما كان عليه في السابق، ولكن هذا لا يعني أنه عليكِ التخوف كثيراً من مشكلة زيادة الوزن، فخلال فترة قصيرة من الولادة تخسر الأم نسبة من الوزن تصل إلى إثنين كيلوغرام، وذلك من خلال عملية الرّضاعة الطبيعيّة، ويجب على الأم أيضاً ممارسة مجموعة من التمارين الرياضية، وذلك حتى تستعيد وزنها بصورة فعالة، بالإضافة إلى تناول نظام غذائي متوازن ومزود بكامل العناصر الغذائيّة، وذلك لتعويض جسم الأم عن ما فقده خلال عمليّة الولادة.



كيفية التحكم بالوزن خلال الحمل



تساعد بعض الإجراءات في إدارة زيادة الوزن خلال الحمل والحفاظ على معدل زيادة الوزن للحامل شهريًا ضمن النطاق الطبيعي، وتشمل الآتي: 1. ممارسة الرياضة المناسبة للحمل في حالة كانت المرأة مواظبة على ممارسة الرياضة قبل الحمل، فيمكنها الاستمرار في ممارسة الرياضة أثناء الحمل. أما إذا كانت المرأة غير معتادة على ممارسة الرياضة قبل الحمل، فيمكنها القيام ببعض التمارين الخفيفة لمدة 15 دقيقة تقريبًا في اليوم وتتدرج ببطء حتى تصل إلى 30 دقيقة في اليوم، ولا تقل عن 3 مرّات أسبوعيًا. وفي حالة صعوبة القيام بأنشطة بدنية مجهدة ينصح بعدم البقاء في وضعية واحدة طوال الوقت، ويجب على المرأة أن تحاول ممارسة المشي بقدر الإمكان.

2. اتباع نمط غذائي صحي يجب على المرأة الحامل أن تأكل جيدًا، وليست هناك حاجة لتناول الطعام لمقدار فردين، ولكن من الضروري أن تحصل على كافة العناصر الغذائية الصحية التي يحتاج إليها الجسم. وفي المقابل يجب أن تتجنب الحامل تناول الأطعمة غير الصحية التي تحتوي على الدهون، وينبغي أن تقلل من تناول السكريات.







كم يزيد وزن الحامل في الشهر الثامن



خلال الثُلث الأخير من الحمل سيخضع جسم الأم الحامل للعديد من التغيرات المهمة؛ من أجل دعم نمو جنينها في هذه المرحلة، حيث إنه يجب أن لا تُشكل هذه التغيرات مصدر قلقٍ للأم؛ فهي تغيرات مهمة من أجل اكتمال نمو الطفل، ولعل من أبرزها زيادة الوزن السريعة، تحدث هذه الزيادة نتيجة نمو الطفل واكتسابه وزناً بشكلٍ أكبر، ووفقاً لجمعية الحمل الأمريكية يزن الجنين حوالي 2 رطل خلال الأسبوع 27، ثم يزداد وزنه ليصل من 6 إلى 10 أرطال خلال الأسبوع 32 من الحمل،[٣] وهنا سيتم الحديث بشكلٍ مُفصل عن وزن الحامل في الشهر الثامن: كيفية زيادته أو تقليله ومعدله الطبيعي.

وبشكلٍ عام تكسب أغلب النساء الحوامل خلال فترة الحمل كاملةً وزناً يتراوح ما بين 11.5 إلى 16 كيلوغرام