كيف تعمل مضخة الانسولين؟

سوف نتعرف علي : كيف تعمل مضخة الانسولين؟ , أهم 12 ميزة لمضخة الأنسولين , مضخة الأنسولين النهدي , سلبيات مضخة الأنسولين , سعر مضخة الأنسولين , مضخة (الأنسولين) لمرضى السكر , ما هي مضخة الأنسولين؟ , تجربتي مع مضخة الأنسولين





 

كيف تعمل مضخة الانسولين؟
كيف تعمل مضخة الانسولين؟

كيف تعمل مضخة الانسولين؟





تستخدم المضخة المعلومات التي تدخلها حول تناول الطعام ومستويات السكر في الدم لحساب كمية الأنسولين التي تحتاجها. لذلك، يجب فحص مستويات السكر في الدم أثناء استخدام مضخة الأنسولين أربع مرات على الأقل يوميًا. أو يمكنك استخدام جهاز مراقبة الجلوكوز المستمر. كما تقوم بعض المضخات بضبط الجرعات الأساسية تلقائيًا بناءً على مستويات الجلوكوز من جهاز مراقبة الجلوكوز المستمر.

كيف تعمل مضخة الانسولين؟ , توفر المضخة الأنسولين بإحدى طريقتين: جرعات الأنسولين الصغيرة المستمرة (الأنسولين الأساسي). زيادة الأنسولين بالقرب من أوقات الوجبات (جرعة الأنسولين).



كيف تعمل مضخة الانسولين؟ ,



لمزيد من المعلومات المفيدة والمتعلقة ب كيف تعمل مضخة الانسولين؟ اقرأ مقالتنا حتي النهاية .





 

كيف تعمل مضخة الانسولين؟ 1
كيف تعمل مضخة الانسولين؟ 1



أهم 12 ميزة لمضخة الأنسولين



1. يقدم العلاج بالمضخات نتائج مُثبتة. فقد أظهرت دراسة بارزة أن تحسين القدرة على التحكم في مستوى السكر/ الجلوكوز في الدم يحد أو يمنع من حدوث المضاعفات الناتجة عن الإصابة بداء السكري. ففي الواقع، لقد تبين أن العلاج المكثف الذي تحقق بفضل الحقنات المتكررة يوميًا أو استخدام مضخة الأنسولين يقلل من مضاعفات استشراء داء السكري وتطوره بنسبة 76%. ثَبُت طبيًا أن استمرار انخفاض مستوى السكر في الدم قد يحد من تعرضك للمخاطر1. قد يكون للعلاج بالمضخة أثره المفيد على بعض المرضى المصابين بسكري الحمل وأيضًا المصابين بالسكري من النوع 2. حيث تساعد مضخة أنسولين أكيوتشيك على توصيل الأنسولين بشكل تلقائي إلى جانب تسهيل عمليات ضخ الأنسولين. فهي توفر المزيد من الحرية والمرونة لجميع مرضى السكري الذين يحتاجون إلى حقنات مستمرة من الأنسولين. 2. تُسهل المضخات من القدرة على التحكم باسكري بشكل أفضل. تحقق أنظمة مضخة الأنسولين أكيوتشيك أعلى مستوى من الحرية في اختيار المواعيد المناسبة بك والتي لا يمكنك الحصول عليها مع استخدام العلاج بالحقنات. لكل شخص يعاني من صعوبة التحكم في مستويات السكر في الدم نتيجة للبرنامج غير المتوقع، يمكن للمضخات أن تُحدث فارقًا ملوحظًا. على سبيل المثال، تسمح المضخات للمراهقين (أكثر من أي شخص آخر) بالنوم لوقت متأخر مما يحد من خطر التعرض للهيبو أو الهايبر جلايسيميا. 3. تسمح المضخات بتناول الطعام بحرية قد يتحدث الأشخاص الذين يأخذون العلاج التقليدي بالحقن عن “ملاحقة الأنسولين لهم” – ويتناولون الكربوهيدرات لرفع مستويات السكر في الدم نتيجة لتأثيرات نظام الأنسولين طويل المفعول. ونظرًا لأن مضخات الأنسولين تستخدم الأنسولين سريع المفعول، تقل الحاجة إلى “متابعة علاج الأنسولين”.

4. المضخات دقيقة تسمح التقنية المستخدمة في مضخات الأنسولين أكيوتشيك بتوصيل الأنسولين في شكل زيادات دقيقة تعمل على توصيله بدقة عالية مقارنةً بمحقن الأنسولين. 5. المضخات يمكن توقعها يوصى باستخدام الأنسولين سريع المفعول في المضخات، لإمكانية التنبؤ بمدى مفعول الأنسولين وذروة فاعليته بشكل كبير. على سبيل المثال، إن Humalog® وNovorapid® هما أكثر أنواع الأنسولين استخدامًا في المضخة، تصل فعالتهما إلى الذروة خلال 60 إلى 90 دقيقة. وعلى النقيض، يصعُب التنبؤ برد فعل حقنات الأنسولين اليومية طويل أو متوسط المفعول. 6. تقوم المضخة بتوصيل الأنسولين باستمرار. تقوم مضخات أكيوتشيك بتوصيل الأنسولين على فترات ثابتة، فهي تؤدي عملا مشابهًا لوظيفة البنكرياس الطبيعي. 7. سهولة ومرونة المضخات يمدك مخزن مضخة الأنسولين أكيوتشيك سبيرت وأكيوتشك اسبيريت كومبو بحجم 315 وحدة، بالأنسولين لمدة 6 أيام (على حسب الاستخدام الشخصي)، الذي يلغي الحاجة إلى الالتزام بمواعيد الحقنات فلا يُعرقل روتينك اليومي. 8. هذه المضخات مُصممة خصيصًا لك تم برمجة مضخة الأنسولين لتبي احتياجاتك الفردية. ويمكن تعديل المضخة بسهولة للحفاظ على مستويات السكر/الجلوكوز في الدم ضمن النطاق المستهدف، إما عند ممارستك الرياضة أو حال مرضك أو عند اتباع روتين يومي عادي.



9. يوفر العلاج بالمضخات فوائد صحية أخرى. قد تقوم المضخات بدور المنقذ للحياة لهؤلاء الذين يعانون من نوبات الكيتوأسيدوسيس المتكررة الناتجة عن مرض السكر (DKA) أو هيبوجلايسيميا الحادة (نقص السكر في الدم) عند استخدام الحقنات. فقد أوضحت دراسة علمية بارزة أن الأشخاص الذين يقومون بمراقبة شديدة أقل عرضة لتقلبات مستوي جلوكوز الدم إلى جانب أنها تحافظ على نطاق جلوكوز الدم بحيث يكون أقرب ما يكون من المعدل الطبيعي. 10. يلائم العلاج بالمضخة متطلبات الأنسولين الفردية الخاصة بك بشكل دقيق. لهؤلاء المفعمون بالنشاط أو لديهم حساسية ضد الأنسولين، تساعد مضخات الأنسولين أكيوتشيك على الحد من عدد نوبات الهيبوجلايسيميا، نظرًا لأن الأنسولين سريع المفعول لديه رد فعل متوقع بشكل كبير. ونظرًا لأن كمية الأنسولين التي تضخها مضخة الأنسلين وتواترها تحاكي نظام توصيل الأنسولين الطبيعي في الجسم، يتم استخدام علاجك على الوجه الأمثل عندما تقوم مضخة الأنسولين بتوصيل الأنسولين سريع المفعول باستمرار إلى الجسم. يمكن تعديل مضخة أكيوتشيك بحيث يتم زيادة او تقليل توصيل الانسولين، وفقًا لاحتياجاتك – التي يمكن برمجتها بحيث تعمل إما تلقائيًا أو يدويًا. 11. بمكن للعلاج بالمضخة التكييف مع المتطلبات المتزايدة ومع “ظاهرة الفجر” على مدار الليل، يُفرز الجسم هرمون النمو الذي يتسبب في ارتفاع مستويات السكر. ويُعرف ارتقاع مستوى جلوكوز الدم في الصباح الباكر باسم “ظاهرة الفجر”. لهذا يمكن برمجة المضخة لتوصل الأنسولين الكافي للمساعدة في الحفاظ على مستوى الجلوكوز ضمن النطاق المستهدف خلال هذه الفترة. 12. يوفر العلاج بالمضخة العديد من الخيارات مع توفير الراحة يسمح لك الضخ المستمر للأنسولين سريع المفعول باختيار موعد تناول الطعام ويمنحك حرية عدم تناول الطعام عندما لا تشعر بالجوع، ويسمح لك بالنوم لوقت متأخر متى شئت. يستمتع المستخدمو مضخة الأنسولين بمجموعة متنوعة من خيارات الطعام المنتقاة، إذ يمكنك “تعويض” خيارات الطعام بجرعة إضافية من الأنسولين المعطى من خلال المضخة.



 موضوعات متعلقة ب كيف تعمل مضخة الانسولين؟   💗 💗



مضخة الأنسولين النهدي



هي عبارة عن جهاز صغير في حجم الجوال والتي من السهل التنقل بها في أي مكان حيث يتم وضعها على الحزام أو من الممكن وضعها حتى الملابس بحيث لا تظهر، وتعمل المضخة مثل البنكرياس حيث تعمل على إفراز هرمون الأنسولين. يتم استخدام هذه المضخة لمرضى السكر من النوع الأول والثاني حيث أنها تتحكم في مستوى السكر في الدم كما أنها أفضل من الحقن كل يوم.

لكي يتم استخدام مضخة الأنسولين بشكل آمن تحتاج إلى متطلبات: استقرار الحالة النفسية والشعور بالمسئولية. التحكم في جرعة الأنسولين التي يحتاجها الجسم وذلك يعتمد على النشاط اليومي للجسم، مستوى السكر في الدم، وكمية الكربوهيدرات التي تدخل الجسم. قياس الجلوكوز.



يتم برمجة المضخة لكي تقوم بتوصيل مقدار ما يحتاجه الجسم من الأنسولين سريع المفعول والذي يكون موجود في الخزان وينتقل الأنسولين من الخزان إلى الإبرة البلاستيكية والتي تكون مغروسة تحت الجلد بواسطة الأنبوب، وعندما يصل مقدار ما يحتاجه الانسولين للجسم فإنه يمتص تدريجيا حتي يتم الإنتهاء منه، كما أنه يمكن التحكم في الأنسولين الذي يدخل الجسم في أي وقت. مميزات استخدام المضخة التحكم في مستوي السكر في الدم من حيث ارتفاعه أو انخفاضه. باستخدام الزر الموجود في المضخة يمكن الحصول على الأنسولين في أي وقت. تجنب وخز الإبر كل يوم. التعايش مع المرض دون الشعور به. يمكن تناول أنواع مختلفة من الوجبات وفي أوقات مختلفة. عيوب مضخة الأنسولين النهدي باهظة الثمن. من الممكن حدوث عدوى جلدية أو حساسية الجلد. تحتاج لقياس مستوى السكر بشكل مستمر 4 مرات في اليوم. قد يصاب مريض السكر بالحموضة الكيتونية في حالة إنسداد أنبوب المضخة ولا يتمكن الجسم من الحصول على الأنسولين. قد يحدث زيادة في الوزن وتراكم الدهون في حالة عدم تناول الوجبات المسموح بها أو عدم الالتزام بالسعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم فقط. تحتاج إلى وقت طويل لكي يتم التأقلم على وجودها. الأنبوب طويل وقد يسبب الإزعاج والمصادقة طوال الوقت.



سلبيات مضخة الأنسولين



على الرغم من الفوائد الكثيرة لمضخة الأنسولين التي تضمن لك متابعة جيدة لنسبة السكر في دمك وكذا تقيك من التأرجح المستمر في نسبة السكر دمك إلا انها قد تسبب بعض المشاكل كزيادة الوزن،كما أن البعض يراها باهظة الثمن،والبعض الاخر يراها مزعجة.









سعر مضخة الأنسولين



تتوفر ميدترونيك مضخة انسولين 780 جي في النهدي السعودية بسعر 50٬700٫00 ريال.

كما تبلغ تكلفة المضخة في مصر حوالي 85 ألف جنيه.







مضخة (الأنسولين) لمرضى السكر



تمد مضخة (الأنسولين) جسم مريض السكري بشكل مستمر، وعلى كميات صغيرة بالأنسولين، وهذه جرعة أساسية قبل الوجبات الأساسية والوجبات الخفيفة، ويضغط مريض السكر على المفتاح الذي يوجد بالمضخة، لكي تضخ جرعة الأنسولين في الجسم بكميات ضئيلة. المضخة حجمها صغير، وتحتوي على الأنسولين الذي يصل إلى الجسم من خلال أنبوب بلاستيكي يمتد من المضخة لينتهي بإبرة توضع تحت جلد البطن أو الأرداف، وتُلصق أو تثبت الإبرة أو الأنبوب بشريط لاصق لمدة ثلاثة أيام. يمكن برمجتها إلى كم من الجرعات، بالإضافة إلى كميتها، والتي من الممكن أن تصل إلى كمية الجرعة الواحدة 1/10 من الوحدة، بالإضافة إلى الجرعة الرئيسية التي تبرمج لفترة الليل. يمكن لمريض السكر من خلال مضخة الأنسولين الحصول على جرعات الأنسولين في أي وقت، وفي أي مكان حسب الاحتياج إليه؛ لأن المضخة مثبتة على الجسم وملازمة لمريض السكر.

يعاني بعض مرضى السكر بما يسمي “بالداء السكري الهش” والتي تكون معدلات الجلوكوز فيه متأرجحة ومتذبذبة من وقت لآخر؛ ولذا فإن المضخة تساعدهم على ضبط هذه المعدلات لكي تكون قريبة بقدر الإمكان من معدلات السكر الطبيعية. أما عيوبها فمضخة الأنسولين أكثر تكلفة من الحقن بالأنسولين عن طريق السرنجة، وبما أن الأنبوب والإبرة مثبتتان على الجسم لمدة ثلاثة أيام، فهناك قابلية لإصابة الجلد بالعدوى مكان الإبرة. قد يحدث خلل ميكانيكي في المضخة مما يؤدى إلى توقف ضخ الأنسولين لمريض السكر، مما يؤدي إلى ارتفاع في معدلات سكر الدم. قد يجد بعض الأشخاص أن هذه التكنولوجيا يصعب عليهم فهمها والتعامل معها. وقد يجدها بعض المرضى غير ملائمة لهم من حيث الشكل أو المظهر، أو قد يكون على العكس, أو ربما قد يعاني البعض الآخر من الحساسية لوجود أداة ملازمة للجلد لفترة طويلة، أو الإحساس بالضيق لوجود جسم غريب على الجلد.



بالنسبة للضغط عن مرضى السكري، فيجب أن يكون في حدود 13080 عند مرضى السكري؛ ولذا يجب أن يتم أحذ الضغط كل عدة أيام، ويكون وأنت في وضعية الراحة، ويفضل في البيت، وإن استمر أن يكون أعلى من ذلك فهو يحتاج لعلاج، وبالنسبة أيضا للزلال في البول فإنه يجب أن يتم عمل تحليل يسمى:



ما هي مضخة الأنسولين؟



مضخة الأنسولين Insulin Pumps جهاز يحاكي وظائف البنكرياس البشري الذي يطلق الأنسولين في الدم استجابة للتغيرات في مستوى الجلوكوز في الدم.

تعمل مضخات الأنسولين على توصيل معدل أساسي وثابت من الأنسولين عبر أنبوب القنية متصل بكانيولا يتم إدخالها تحت الطبقة العلوية من الجلد. يضبط الطبيب الجهاز لتحديد كمية الأنسولين التي تحتاجها كل يوم.



يمكن لبعض المضخات ضبط المعدلات الأساسية بناءً على قراءة سكر الدم لجهاز مراقبة الجلوكوز المستمر.



تجربتي مع مضخة الأنسولين



تجربتي مع مضخة الأنسولين ، إذا ما تم تشخيص حالتك بأنك مريض للسكر، قد تشعر بالإرهاق من كم المعلومات الذي تعرفت عليه أو سوف تتعرف عليه خلال رحلتك للحفاظ على مستوى السكر في دمك، وسوف تعرف بأن أهم هدف في العلاج هو الإبقاء على مستوى السكر في دمك تحت السيطرة وذلك لتعيش حياة خالية من المشاكل الصحية، واتجهت لخوض تجربتي مع مضخة الأنسولين بعد تأكدي من أنه أحد أفضل الحلول للحفاظ على مستوى السكر في دمك تحت السيطرة على الدوام. ومضخة الأنسولين هي عبارة عن جهاز صغير مبرمج مسبقا يستخدمه عديد الأشخاص للحفاظ على مستوى السكر في دمهم،توضع مضخة الأنسولين في الجيب أو يتم تركيبها في حزام خاص للشخص.

تشمل مميزات المضخة ما يلي: عدم الحاجة لإعطاء عدة حقن أنسولين كل يوم. توصيل الأنسولين بشكل منظم وقابل للتعديل. حقن أنسولين أقل. كما أن المضخة توفر المزيد من المرونة والخصوصية. تحسين مستويات السكر في الدم.



تشمل عيوب مضخة الأنسولين ما يلي: يتطلب الأمر تدريبًا وممارسة لتعلم كيفية استخدام مضخة الأنسولين بشكل صحيح. ارتفاع التكلفة مقارنة بحقن الأنسولين اليومية. كما يجب توفير طريقة احتياطية في حالة تعطل المضخة. صعوبة ارتداء بعض الأنواع. خطورة تكسر المضخات أو انفصال الأنابيب.