معجزات صلاة الضحى

سوف نتعرف علي : معجزات صلاة الضحى , تجربتي مع صلاة الضحى واستجابة الدعاء , فضل صلاة الضحى , هل الدعوة مستجابة في صلاة الضّحى , أفضل أدعية صلاة الضحى , دعاء صلاة الضحى مكتوب كامل , صلاة الضحى شفاء , كيفية صلاة الضحى





 

معجزات صلاة الضحى
معجزات صلاة الضحى

معجزات صلاة الضحى





جاء في فضل صلاة الضحى أحاديث عن النبي صلى الله عليه وسلم ، فمنها: 1) عَنْ أَبِي ذَرٍّ فصلاة الضحى مستحبة، لما رواه مسلم عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: “يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر May 08, · والأوَّاب: المطيع، وقيل: الراجعُ إلى الطاعة، وفيه فضيلة صلاة هذا الوقت؛ قال أصحابُنا من الشافعيَّة: هو أفضل وقتٍ لصلاة الضحى، وإن كانتْ تجوز من طلوع الشمس إلى الزوال” اهـ. وقال الإمام المناوي وقد سبق في الموقع بيان مشروعية صلاة الضحى ، وأفضل وقت تصلى فيه ، كما في جواب السؤال رقم: () ، ورقم: ().

معجزات صلاة الضحى , عن أبي ذر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة، فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف فضل صلاة الضحى من النوافل العظيمة صلاة الضحى وقد رغَّب بها رسول الله صلى الله عليه وسلم ففي صحيح مسلم عن أبي ذر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “ يُصْبِحُ على كلّ سُلامَى [وهي المفاصل في الجسم Jan 25, · أحاديث عن صلاة الضحى عن عائشة رضي الله عنها قالت: “كان رسولُ الله صلى الله عليه وسلم يُصلِّي الضحى أربعًا، ويزيد ما شاء الله”؛ رواه مسلم. وله عنها رضي الله عنها، أنها سُئلت: هل كان رسول الله Jan 30, · صلاة الضحى. 1.



معجزات صلاة الضحى , في صلاة الضحى: في الركعة الأولى: أما عن عدد الركعات: جزاء وثواب المصلي لصلاة الضحى. أذكار بعد أما القراءة في صلاة الضحى فيستحب القراءة بسورة (والشمس وضحاها) (والضحى)، والكافرون، والإخلاص، والأمر على سبيل الاستحباب فمن شاء أن يقرأ فيهما بما تيسر له فلا حرج في ذلك، فالأمر على السعة. جاء بشكل أساسي هناك أساسيات وشروط لكل صلاة، تنطبق بذاتها على صلاة الضحى منها: موعدها وعدد ركعاتها.



لمزيد من المعلومات المفيدة والمتعلقة ب معجزات صلاة الضحى اقرأ مقالتنا حتي النهاية .





 

معجزات صلاة الضحى 1
معجزات صلاة الضحى 1



تجربتي مع صلاة الضحى واستجابة الدعاء



إنّ صلاة الضّحى تُعتبرُ من النوافلِ التي حثّنا عليها نبينا الكريم عليه الصلاة والسلام وأوصى بها، وتدلُ علة فضلِ صلاة الضُحى على أحاديث نبويةً متعددة، وكما وأنّ لها فوائد عظيمةٍ وجليلة للمسلم، كما أنّ صلاة الضحى تؤدّى فيما بين ارتفاع الشمس إلى حينِ زوالها، ويُقصد هنا بزوال الشمس: أي ميلها عن وسط السماء نحو الغرب.

التجربة الاولى : بعد المداومة على صلاة الضحى اقسم بالله حياتي تغيرت واصبحت افضل من السابق ربي عطاني سعاده وراحة بال ورضاء والديني اللي كنت دايم اتمناه وكررره في الاغاني وشهوات الدنيا الزائله وتوفيق بدراستي صرت ما اهتم برضا الناس بس ابي رضا ربي لان هو قادر يسيرهم علي ، كلامي بيطوووول لو احكي لكم عن الخير والسعاده اللي جاتني وبشارات جميله في احلامي وما كنت استغرب لان عارفه ربي راح يعطيني.



التجربة الثانية : صرت استنى وقت الضحى بشغف هالثلاث اوقات مهما انشغل او اكون برا البيت ادعي فيها بكل روحي وقلبي و الاجابة تكون فورية وسريعة لذلك استغلوها لاتفرطون ولا تقولون احنا ما نستحق او لازم نكون ع وضوء او نكون فالبيت او ذنوبنا كثيره ومن هالخرابيط استغفروا و ع طول ادعوا.



 موضوعات متعلقة ب معجزات صلاة الضحى   💗 💗



فضل صلاة الضحى



صلاة الضحى سنة مؤكدة ، ثبت فعلها عن النبي صلى الله عليه وسلم ، كما روى مسلم من حديث عائشة رضي الله عنها ، أنها قالت : ( كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي الضُّحَى أَرْبَعًا ، وَيَزِيدُ مَا شَاءَ اللَّهُ ) و يتمثل فضلها :

فائدة صلاة الضحى تتمثل في الفوز بالأجر المترتب على الإتيان بها، مثل سائر السنن والنوافل، ومما ورد في فضلها والأجر المترتب على الإتيان بها ما روى مسلم في صحيحه عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : يصبح على كل سلامى من أحدكم صدقة. فكل تسبيحة صدقة، وكل تحميدة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، ويجزئ من ذلك ركعتان يركعهما من الضحى.



قال النووي عند شرح الحديث: وفيه دليل على عظم فضل الضحى وكبير موقعها، وأنها تصح ركعتين. ومنه يعلم أهمية صلاة الضحى، وكثرة الثواب المترتب عليها، فهي تجزئ عن ستين وثلاثمائة صدقة، وما كان كذلك فهو جدير بالمواظبة، فمن أحب هذا الخير الكثير والأجر الجزيل واظب عليها وداوم. ومن لم يفعل فلا تثريب عليه، لأنها كغيرها من السنن والمستحبات لا إثم على من تركها، وأقلها ركعتان، وقد اختلف في تحديد أكثرها، كما سبق بيان ذلك في الفتوى رقم: 17376. والله أعلم.



هل الدعوة مستجابة في صلاة الضّحى



صلاة الضّحى مثلها مثل أي صلاة أخرى يكون الدعاء في السجود بعد التسبيح، أما في الوقوف والركوع فمثلها مثل الصلوات الأخرى، وهذا أمر لا يختص به صلاة الضحى عن غيرها ، فهل الدعوة مستجابة في صلاة الضّحى ؟

لم يرد نصٌّ خاص في أنّ الدُّعاء مُستجاب في صلاة الضحى، لذلك لم يُذكر أن هذه الصلاة من الصلوات المطلوب تحرّي الدعاء فيها وإن كان الدُّعاء خير في كل حال، ولكن جاء في فضيلة صلاة الضحى حديث نُعَيْمِ بْنِ هَمَّارٍ الْغَطَفَانِيِّ -رضي الله عنه- أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- يَقُولُ: (قَالَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ: يَا ابْنَ آدَم، لَا تَعْجِزْ عَنْ أَرْبَعِ رَكَعَاتٍ مِنْ أَوَّلِ النَّهَارِ أَكْفِكَ آخِرَهُ)، صحيح، أخرجه أحمد وأبو داود.







أفضل أدعية صلاة الضحى



عقب التعرف على طريقة صلاة الضحى واستجابة الدعاء، لابد من عرض أبرز الأدعية التي قد نتضرع بها إلى الله لنحصل على الخير بإذن الله، ومن أهم تلك الأدعية ما يلي:

اللهم إنّ الضّحاء ضحاؤك، والمُلك ملكك، والقوّة قوّتك، اللهمّ إن كان رزقي في السّماء فأنزله وإن كان رزقي في الأرض فأخرجه، وإن كان رزقي بعيداً فقرّبه وإن كان رزقي قريباً فيسره، وإن كان رزقي يسيراً فبارك لنا فيه، اللهم اكفنا بحلالك عن حرامك وأغننا بفضلك عمّن سواك، برحمتك يا أرحم الرّاحمين ويا أكرم الأكرمين.



اللهم لك الحمد أنت نور السّموات والأرض ولك الحمد أنت قيّوم السّموات والأرض، اللهم إنّا نسألك في صلاتنا ودعائنا بركةً تطهّر بها قلوبنا، وتكشف بها كربنا، وتغفر بها ذنوبنا، وتُصلح بها أمرنا، وتُغني بها فقرنا، وتُذهب بها شرّنا، اللهم اقبل توبتنا وارحم ضعفنا، واغفر خطايانا، واقبل عذرنا واجعل لنا من كلّ خيرٍ نصيباً، وإلى كلّ خيرٍ سبيلاً.



دعاء صلاة الضحى مكتوب كامل



إن الدعاء هو أقرب صلة بين العبد وربه، و عقب الانتهاء من التعرف على طريقة صلاة الضحى واستجابة الدعاء، لابد من عرض الدعاء الكامل لصلاة الضحى، والذي نتضرع به إلى الله لنسأله خير الدنيا والآخرة، وهو كالتالي:

لا إله إلا الله السميع العليم، لا إله إلا الله ربّ العرش العظيم، لا إله إلا الله الواحد الأحد الفرد الصّمد، الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد، يا حيّ يا قيّوم برحمتك أستغيث، اللهم يا مقلّب القلوب ثبّت قلبي على دينك، وأفرغ عليّ صبراً وثبّت أقدامي، اللهم أصلح لي شأني كلّه ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين، اللهم إنّي أسألك من الخير كلّه عاجله وآجله، وأعوذ بك من الشّر كلّه عاجله وآجله، اللهمّ إنّي أسألك الجنّن وأعوذ بك من النّار، اللهم أسألك بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق أن تحيني ما دامت الحياة خيراً لي وأن تميتني ما دام الموت خيراً لي، وأن تميتني ما دام الموت خيراً لي، اللهم اجعل لي في صلاتي هذه دعوةً لا تُرد، وافتح لي باباً في الجنّة لا يُسد، واحشرني في زمرة النّبيّين والصّدّيقين والصّالحين، اللهم أسألك أن توفّقني في أمري كلّه، وأن ترزقني راحةً في نفسي، اللهم اسألك بأسمائك الحسنى ، أن تلطف بي وتكتب لي الخير وتيسّر أمري، اللهم إنّي فوضّت أمري إليك ثقةً وإيماناً بك، اللهم اختر لي ودبّر لي واشرح لي صدري، يا من كفيتني كلّ شيء، اكفني ما أهمّني من أمور الدّنيا والآخرة، وثبّتني على ما يُرضيك عنّي، اللهم وأدم عليّ نعمك وألهمني شكرك، اللهم إنّي عبدك ابن عبدك ابن أمتك، ناصيتي بيدك ماضٍ فيّ حكمك عدلٌ فيّ قضاؤك، لا إله إلا أنت سبحانك إنّي كنت من الظّالمين والحمد لله ربّ العالمين.







صلاة الضحى شفاء



الدعاء الذي يقال بعدها فلا نعلم دعاءً ورد بسند صحيح خاصاً بصلاة الضحى، إلا أنه ذكر بعض الفقهاء من الأحناف أنه يستحب أن يدعى في صلاة الضحى، وقال بعضهم إذا فرغ من صلاتها دعا بهذاالدعاء للشفاء :

اللهم إن الضحى ضحاؤك والبهاء بهاؤك والجمال جمالك إلى آخره في دعاءٍ ليس له أصل من السنة فيما نعلم، وفيه ما فيه من الركاكة في الألفاظ والتكلف والتوسل غير المشروع فلا يدعى به . قال ابن كثير رحمه الله: “وقوله: (فيهِ شِفاءٌ لِلنَّاسِ) أي: في العسل شفاء للناس من أدواء تعرض لهم.



قال بعض من تكلم على الطب النبوي: لو قال فيه: (الشفاء للناس) لكان دواء لكل داء، ولكن قال {فيه شفاءٌ للناس} أي: يصلح لكل أحد من أدواء باردة، فإنه حار، والشيء يداوى بضده.”



كيفية صلاة الضحى



اختلف أهل العلم في كيفية أداء صلاة الضحى إلى قولين بيانهما كالآتي :

القول الأول، وهو قول الجمهور وذهبوا إلى أنها تؤدى بالسلام من كل ركعتين، فالنبي عليه الصلاة والسلام صلى الضحى يوم فتح مكة ثماني ركعات بالتسليم من كل ركعتين و القول الثاني، وهم الحنفية ذهبوا إلى أنها تؤدى أربع ركعات بتشهد، وسلام واحد. عدد ركعاتها اتفق أهل العلم على أن أقل صلاة الضحى هو ركعتان، واختلفوا في أكثرها وبيانه الجمهور، ذهب جمهور الفقهاء من المالكية والشافعية، والحنابلة إلى أن أكثرها ثماني ركعات، واستدلوا برواية الصحابية أم هانئ عن النبي عليه الصلاة والسلام: (ثُمَّ صَلَّى ثَمَانَ رَكَعَاتٍ سُبْحَةَ الضُّحَى).



الحنفية، ذهب الحنفية إلى القول بأن أكثرها اثنتا عشرة ركعة ، بعض أهل العلم، وقالوا بأنه لا يوجد حد لأكثرها؛ فيجوز أن تؤدى أربع أو ست أو أكثر من ذلك، استدلالاً بما أخرجه الإمام مسلم عن أم المؤمنين عائشة: (كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يُصَلِّي الضُّحَى أَرْبَعًا، وَيَزِيدُ ما شَاءَ اللَّهُ).